فرنسا تحمل رسالة قوية الى الزعماء اللبنانيين لتشكيل الحكومة الجديدة

حمل وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان رسالة قوية إلى الزعماء اللبنانيين، اليوم الخميس، من أجل حثهم على تشكيل حكومة جديدة.
ومفاد تلك الرسالة أن صبر باريس ينفد في ظل تعثر محادثات تشكيل الحكومة، وما يخلفه من أثر على الأزمة الاقتصادية في البلاد.
سعت فرنسا، التي تقود جهود حل الأزمة في لبنان، إلى زيادة الضغط على السياسيين في لبنان بعد محاولات لدفعهم إلى الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة وبدء إصلاحات ضرورية لتمهيد الطريق أمام تدفق المساعدات الأجنبية.
وكانت باريس أعلنت، الشهر الماضي، اتخاذ إجراءات لتقييد دخول المسؤولين اللبنانيين، المتسببين في عرقلة جهود حل الأزمة، إلى أراضيها. وأفضت هذه الأزمة إلى انهيار العملة وشلت القطاع المصرفي.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك