في حصيلة سنوية قدمتها مصالح الشرطة القضائية

معالجة قرابة 295 ألف قضية وارتفاع الجرائم المالية والمعلوماتية في 2020

عالجت الشرطة القضائية 258 ألف و171 قضية خلال السنة الفارطة 2020، بنسبة معالجة إيجابية قدرت 71.57 بالمائة وقد عرفت السنة الفارطة انخفاض في قضايا الجنح والجنايات المتعلقة بالاعتداء على الممتلكات فيما عرفت الجرائم المالية والاقتصادية والمعلوماتية ارتفاعا مقارنة ب2019
وعرضت مديرية الشرطة القضائية حصيلتها لنشاطاتها في 2020، التي تضمنت حل 184 ألف و777 قضية، تورط فيها 246 ألف و200 شخص، بينما راح ضحيتها 168 ألف و755 شخص كما أحصت المديرية 64 ألف و 683 قضية تم ضبطها بمبادرة مصالح الشرطة بواسطة عملياتها المباشرة في إطار مكافحة الجريمة في الوسط الحضري وبخصوص مؤشرات المقارنة بين سنتي 2019 و2020، هناك زيادة بـ 3.44 بالمائة في إجمالي القضايا المسجلة و 11.88 في نسبة الأشخاص المتورطين و 11.59 في نسبة القضايا المعالجة، 30.79 في نسبة القضايا المسجلة بمبادرة مصاح الشرطة القضائية.
وفي سياق القراءة المقارناتية للجرائم حسب التصنيف، تستخلص الشرطة القضائية، إنخفاضا في عدد قضايا الجنايات و الجنح ضد الممتلكات بـ 16.37 بالمائة، فيما إرتفعت نسب قضايا الجنايات و الجنح ضد الأشخاص بـ 0.89 بالمائة، وجرائم المخدرات بـ 39.20 بالمائة، فضلا عن الزيادات الملاحظة على صعيد قضايا الجرائم المالية والإقٌتصادية و كذا القضايا السيبرانية وتستأثر الجرائم ضد الأشخاص والممتلكات نسبة 30 بالمائة كل على حدى، بالنسبة لإجمالي جرائم الجنح و الجنايات المسجلة، و18 بالمائة للمخدرات و 6 بالمائة للجرائم المالية والإقتصادية، إضافة إلى 2 بالمائة لكل من جنايات وجنح ضد الأسرة والآداب العامة والجرائم السيبرانية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك