قائد أركان الجيش الفريق السعيد شنڨريحة الجزائر تمر بمرحلة حاسمة في تاريخها

 

تقرير محمد بن ترار

شدد قائد أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنڨريحة خلال زيارة عمل وتفقد إلى الناحية العسكرية الثانية في وهران صبيحة أمس السبت  ضرورة إعطاء الضرورة الكبرى لاستفتاء الدستور  المزمع اجراؤه يوم أول نوفمبر المقبل من أجل  وضع البلاد على السكة الصحيحة  وتأسيس الجزائر الجديدة التي يحلم بها الجميع.

هذا وأشار الفريق شنقريحة أن  تأسيس الجزائر الجديدة  يستوجب تحديد الأولويات التي تكمن في هذه المرحلة الحاسمة التي تمر بها البلاد وذلك بالانطلاقة بالمصادقة على تعديل الدستور من خلال العودة للشعب ليعبّر بصوته بكل حرية عن قناعته اتجاه التعديلات الدستورية الرامية إلى ترسيخ توازن السلطات. بالإضافة إلى إشراك الشباب والمجتمع المدني في بناء مسار الجزائر الجديدة ، مؤكدا أن أولوية التعديل الدستوري المطروح هو السهر على احترام الحقوق الأساسية والحريات، وإمكانية مشاركة بلادنا في إطار احترام مبادئ الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في مهام حفظ السلم خارج الحدود الوطنية بقرار من رئيس الجمهورية ، داعيا الجميع الى المشاركة الفعالة والايجابية في هذا الحدث المفصلي في تاريخ الجزائر ، مشاركة الجميع في تأسيس اولى لبنات الجزائر الجديدة ، هذا وكان رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي قد حل بمدينة وهران من اجل زيارة عمل وتفقد للقطاع العسكري بالناحية العسكرية الثانية

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك