قسنطينة.. الانطلاقة الرسمية لحملة الحرث والبذر للموسم الفلاحي 2021 2022

 

أشرف والي الولاية السيد مسعود جاري، على إعطاء إشارة انطلاق موسم الحرث والبذر للموسم الفلاحي 2020/2021، من المستثمرة الفلاحية بن الشيخ لفقون ببلدية مسعود بوجريو بحضور كل من رئيس المجلس الشعبي الولائي ، مدير الفلاحة لولاية قسنطينة ، رئيس الغرفة الفلاحية ، رئيسة دائرة ابن زياد ،ممثل مدير الموارد المائية وبنك الفلاحة والتنمية الريفية .

في البداية استمع الحضور لشروحات مدير المصالح الفلاحية للولاية أعطى فيها بعض الأرقام التي تتعلق بقطاع الفلاحة بالولاية حيث أن المساحة الصالحة للزراعة تقدر بـ 125010 هكتار ، يتنوع الطابع الفلاحي ويعتمد على الزراعات المطرية حيث أن زراعة الحبوب هي السائدة ، إضافة الى تربية الأبقار ،فقد احتلت ولاية قسنطينة المرتبة الأولى وطنيا للموسمين الفلاحيين 2020 و 2021 حيث قدرت حصيلة الحصاد والدرس للموسم 2020-2021 في شعبة الحبوب أزيد مليون و 800 قنطار ، بقوليات جافة 101815 قنطار

 

🔹️كما تتطلع الولاية الى بلوغ مساحة مزروعة من الحبوب الشتوية تصل الى 62270 هكتار وبلوغ محصول يقدر ب 86610 قنطار أما بالنسبة للبقوليات الجافة فتطمح الولاية لبلوغ 6710 قنطار ، و الأعلاف 8715 قنطار .

 

وفي تصريح للصحافة اكد السيد الوالي على توفير كل الظروف من طرف القائمين على القطاع والمتعاملين و المرافقين للفلاح وقد انطلقت هذه الحملة في ظروف حسنة ، فولاية قسنطينة هي ولاية رائدة في إنتاج الحبوب بمساحة مقدرة ب 70 ألف هكتار والنصيب الأكبر من القمح الصلب مؤكدا أنه سيتم العمل في نفس الاتجاه في أن تكون دائما في المرتبة الأولى وطنيا في زراعة و إنتاج الحبوب عن طريق تسهيل الإجراءات اللازمة لتمكين الفلاح من السقي في المساحات المزروعة و مرافقته من أجل تحقيق الأهداف المسطرة في برنامج الحكومة .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك