كثرة إصابات عطال تثير مخاوف بلماضي واللاعب قد يخرج نهائيا من حسابات المنتخب

 

تلاحق لعنة الإصابات اللاعب الدولي الجزائري يوسف عطال الذي فشل في استكمال المباراة الأخيرة لفريقه نيس في الدوري الفرنسي أمام نادي لانس، وكان الظهير الطائر لمحاربي الصحراء قد سجل الهدف الوحيد لفريقه في تلك المباراة غير أنه اضطر لمغادرة الملعب بعد ذلك بسبب تعرضه لإصابة جديدة، وتغيب الأخير عن 38 مباراة لنادي نيس الفرنسي خلال السنتين الأخيرتين، بعد أن تعرض لثمانية إصابات، ومن الواضح أن كل هذه الإصابات ستمنع الظهير الجزائري الطائر من الانتقال لأحد الأندية الكبرى في أوروبا خلال الفترة القادمة، وتبدي أندية القارة العجوز اهتماما كبيرا بالجانب الصحي للاعبين، قبل تعاقدها معم، ةوهو ما سيصعب من مهمة عطال في تحقيق حلمه، وشبهت الجماهير الجزائرية ما يحصل مع الدولي الجزائري يوسف عطال بما حصل سابقا مع نجم لازيو الايطالي والمنتخب الوطني الجزائري مراد مغني الذي أوقفت الإصابة تألقه وحرمته من مواصلة مشواره مع المنتخب الوطني بسبب كثرة الإصابات التي عاني منها، واكتفى عطال بالمشاركة في 58 مباراة مع نادي الجنوب الفرنسي، أسهم فيها في 13 هدفا ما بين صناعة وتسجيل، وتجدر الإشارة إلى أن القيمة التسويقية لهذا الأخير وصلت لمبلغ 16 مليون أورو في موقع “ترانسفير ماركات”، المختص في تقييم أسعار اللاعبين.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك