مؤتمر دولي حول تكنوجيات الإعلام والاتصال الرياضي

في طبعته الثامنة بالمسيلة

يشكل موضوع تكنولوجيات الإعلام والاتصال الرياضي آفاق عالمية وتحديات محلية محور الطبعة الثامنة لمؤتمر دولي انطلقت أشغاله نهاية الأسبوع الفارط بجامعة محمد بوضياف بالمسيلة حيث شهد معهد علوم وتقنيات النشاطات البدنية والرياضية تدشين المؤتمر الدولي تكنولوجيات الإعلام والاتصال الرياضي في ظل التحديات الاقتصادية الراهنة بحضور شخصيات إعلامية ورياضية كبيرة من الجزائر وعدة دول عربية وأوروبية يمثلون جامعات وقنوات تلفزيونية حيث أكد الأساتذة الباحثون في مختلف المداخلات إلي إحداث تخصص يعنى بتكنولوجيات الإعلام والاتصال الرياضي بجامعات الوطن العربي ومطالبة المؤسسات الإعلامية بمختلف تخصصاتها على ضرورة استعمال التكنولوجيا الحديثة لتحسين أدائها تجاه الجمهور المتلقي وتسهيل عملية التواصل التفاعلي مع المستمع والمشاهد والقارئ وكذا ضرورة توجه النوادي الرياضية والرق الرياضية في مختلف الرياضات الفردية والجماعية نحو اقتناء التجهيزات الحديثة لاستعمالها في تكوين وتدريب الرياضيين بغية الرفع من مستواهم وقياس درجات قدراتهم ومؤهلاتهم الرياضية و إقامة دورات تدريبية في إطار الرسكلة للإعلاميين الرياضيين الجزائريين لمواكبة متطلبات العصر وفي نفس السياق٬ أكد الدكتور “زواوي عبد الوهاب” رئيس قسم الإعلام والاتصال الرياضي بجامعة المسيلة أن هذا المؤتمر يعد فرصة للتداول في الشأن الإعلامي من جانب تكنولوجيات الإعلام والاتصال الرياضي على اعتبار أن هذا الأخير يشكل الضامن الأساسي للرقي بهذا المجال.

عبدالباسط بديار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك