مبادرة جديدة لإدارة ندوة الحوار الوطني

المنظمة الوطنية للأسرة الثورية الموحدة

أعلنت المنظمة الوطنية للأسرة الثورية الموحدة، عن مبادرة جديدة، ترمي للخروج من الأزمة السياسية التي تتخبط فيها البلاد، وجاءت المبادرة مرفقة بأسماء لشخصيات جزائرية، تمثل مختلف القطاعات من شخصيات وطنية، تاريخية، حقوقية وممثلين عن المجتمع المدني والشباب والطلبة.

ذكر بيان للمنظمة، أن المبادرة، هي استكمال لتلك المعلن عنها بتاريخ 16 جوان الماضي، وتضمنت رؤية ” واضحة لإدارة ندوة الحوار الوطني”، بإشراف رموز تاريخية ووطنية، وبحضور حقوقيين وطلبة وقضاة، ونشطاء في الحراك.

وتحمل المبادرة الجديدة المعلن عنها في بيان المنظمة، أسماء معروفة على الصعيد الوطني، مثل المجاهدة جميلة بوحيرد، قائد الولاية التاريخية الرابعة يوسف الخطيب ” سي حسان”، ويوسف ملوك مفجر ملف المجاهدين المزيفين، بالإضافة إلى أسماء أخرى ممثلة لمجتمع المدني، مثل الدكتور عبد الرزاق قسوم رئيس جمعية العلماء المسلمين، مصطفى زبدي عن جمعية حماية المستهلك، وبعض أعيان الجنوب الجزائري، ومنهم النائب سليمان سعداوي وحني بكير ” غرداية” و إبراهيم غومة ” إليزي”، إضافة إلى أسماء أخرى مثل رئيس الحكومة الأسبق مولود حمروش، أحمد طالب الإبراهيمي، أحمد بن بيتور، كريم طابو، الأمين بلغيث مصطفى بوشاشي وغيرهم.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك