محاولات تموقع بعض الشخصيات تلاعب مفضوح

أستاذ العلوم السياسية بجامعة الجزائر 3 عبد الرزاق صاغور

اعتبر أستاذ العلوم السياسية بجامعة الجزائر 3 عبد الرزاق صاغور، أن محاولات تموقع عدة وجوه للموالاة يمثل تلاعبا مفضوحا، ولا يستدعي حتى الرد عليهم، ويستحي المتابع من الرد عليهم.

أما بخصوص الطبقة السياسية ودورها خلال المرحلة الحالية وبخاصة أن عمليات الرفض بدأت تطال مختلف السياسيين حتى المعارضين منهم، بأن المرحلة لن تبقى على ما هي عليه وستباشر عملية اتضاح الرؤية بداية من إثبات البرلمان لشغور منصب رئيس الجمهورية ومن بعدها من يتولى منصب رئاسة الدولة خلال المرحلة المقبلة أو الاتجاه باتجاه مشروع آخر، معتبرا أن يوم حاسم.

كما أضاف أنه لابد من الوصول لحل وسط للمرحلة الانتقالية، وفتح التفاوض من طرف النظام، بالإضافة إلى توضيح موقفهم من الملفات الحساسة: بلعيز، وبن صالح وبدوي، وحكومة بدوي ومصيرها وكيفية إدارة المرحلة. في حين أضاف أن مقاطعة المعارضة لا تتعدى كونه ورقة ضغط للتفاوض.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك