مسؤولو سوناطراك يقلصون مهام قاسي السعيد

اقتراح باجي في منصب مناجير النادي

أقدم مسؤولو شركة سوناطراك صاحب أغبية الأسهم في فريق مولودية الجزائر على  تقليص مهام كمال قاسي السعيد من خلال تحويل مهامه إلى مدير عام، وذلك عقب الاجتماع الذي جمعها بمختلف المسؤولين في الفريق مع ممثلين عن الشركة عقب المشاكل التي أضحت المشهد البارز في النادي خلال الفترة الأخيرة، حيث جاء الاجتماع بعد الثورة التي قام بها أنصار النادي خلال مباراة المريخ السوداني التي جرت الأسبوع المنصرم ضمن البطولة العربية للأندية وعرفت مطالب كبيرة برحيل جميع المتسببين في فترة الفراغ التي يمر بها فريقهم على رأسهم المدير الرياضي كمال قاسي السعيد والمدرب عادل عمروش، حيث فضلت تقليص مهام قاسي السعيد وتفادي تأزم الأوضاع وانفجار بيت المولودية في ظل الغضب العارم الذي يميّز جماهير الفريق الثائرة على النتائج المخيبة والأداء غير لمقنع الذي يقدمه اللاعبون فوق أرضية الميدان، إلى جانب ذلك أصرت إدارة سوناطراك في قراراتها التي أصدرتها في وقت متأخر من أول امس بتعيين مناجير للنادي وفي هذا الخصوص فإن مصادر النادي العاصمي أكدت على إجماع المسؤولين داخل النادي على تعيين اللاعب السابق للمولودية فيصل باجي في المنصب ذاته، ولم يتبق سوى تحضير العقد والإعلان عن الصفقة خلال الأيام المقبلة، اين سوف يتكفل بدور الوسيط بين الإدارة والطاقم الفني واللاعبين.

إلى جانب ذلك فإن إدارة النادي العاصمي تعول على تعزيز الطاقم الطبي بجلب طبيب على الأقل لينضم إلى خلية الأطباء والمساعدة في تجاوز الإصابات التي يشكو منها اللاعبون، إلى جانب منع الغرباء الاقتراب من الفريق ودخول غرف الملابس ما بين شوطي المقابلة ونهايتها.

عيشة ق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك