معارضو أويحيى يعودون للاحتجاج

طالبوه بالرحيل و المحاسبة

 عاد مناضلو التجمع الوطني الديمقراطي المعارضين لأويحيى، إلى الاحتجاج أمام  مقر الحزب للسبت الثاني على التوالي ضد الأمين العام للحزب لمطالبته بالرحيل و المحاسبة

وهتف المتظاهرون بشعارات “يا أويحيى الجزائر ليست سوريا”، و”نحو أويحيى نولو لباس” كما حمل المحتجّون شعارات مناهضة لـأويحيى “نطالب باستقالة أويحيى”، “”ديقاج أويحيى”، “يا أويحيى إلعن ابليس عمرك ما تكون رئيس وشارك عدد كبير من أعضاء الحزب بقيادة الناطق الرسمي للحزب شهاب صديق و لقيادي بلقاسم ملاح إلى جانب مناضلين من مختلف الولايات.

من جانبه صرح شهاب صديق بأنه اختار الاصطفاف مع الشعب الجزائري المطالب بالتغيير، موضحا في هذا السياق: “أويحيى مرفوض من طرف مناضلي الأرندي ومن الشعب الجزائري، وبالتالي نحن متمسكون برحيله وكان معارضو أويحيى قد نظموا السبت الماضي وقفة احتجاجية، أمام مقر الأرندي في بن عكنون بالعاصمة، وطالب المحتجّون برحيل أويحيى و تصحيح المسار السياسي للحزب.

ذهاب أويحيى من التجمع الوطني الديمقراطي و ضاف أنه لا يعقب ان يبقى رجل ساند النظام السابق طوال 25 سنة  وقال الذي فشل في تسيير ثمان حكومات لا يمكنه النجاح في تسيير حزب سياسي  الذي يحتوي أفكار و آراء و نحن نطالبه بالذهاب لنعقد مؤتمر استثنائي و نجمع الكفاءات ليصبح لدينا حزب وليس جمعية مساندة وعن المحاسبة قال انه أمر من صلاحيات  قضاء و هنالك مصالح معينة معنية بالأمر .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك