مناضلون يطردون العسكري من مقر الأفافاس

منسق الهيئة الرئاسية وصف ما حدث بالإنقلاب

عمد مناضلو حزب جبهة القوى الإشتراكية، المحتجين أمام المقر الوطني إلى طرد  منسق الهيئة الرئاسية، علي العسكري من مقر الحزب، في حين احتمى ببعض الأشخاص وسط محتجين رافعين العديد من الشعارات المناوئة له ولسياسته في تسيير الحزب.

من جهته رد العسكري بناء على حوار له مع موقع كل شيء عن الجزائر، بأن ما جرى “انقلاب حقيقي”، ويضيف “كان من المقرر عقد المجلس الوطني أمس، في إطار القوانين ولوائح الحزب، جاء أعضاء المجلس الوطني. ولكن الزملاء من نواب وأعضاء في المجلس البلدي والولائي لبجاية أتوا بأشخاص خطيرين إلى المقر الوطني واستخدموا القوة”، ويضيف “لقد كسروا كل شيء: الباب الأمامي لمقر الحزب وباب مكتبي..”، وتابع “لقد قاموا بانقلاب فاشل في 8 مارس وهذه المرة قاموا بحشد أشخاص خطرين حقًا”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك