هذه نصيحتي لمعاذ بوشارب

عبد الرحمان بلعياط في تصريح للوسط

 طالب القيادي التاريخي في حزب جبهة التحرير الوطني أمس في لقاء مع الوسط بضرورة أن تنتبه قيادة الحزب الحالية إلى ضرورة إعادة النظر في تركيبة و دور الهيئة المسيرة الحالية التي اعتبرها المعني مطالبة بالقيام بثلاثة مهمات رئيسية هي السهر على شؤون الحزب النضالية والتنظيمية و استيعاب رهانات المؤتمر القادم و بطبيعة الحال موعد الرئاسيات التي يجب أن يترك الحزب فيها بصمته البارزة.

و قال بلعياط أنه مقتنع بأن المرحلة تتطلب توسيع تركيبة الهيئة المسيرة لتشمل كافة القيادات بما يضمن  أداء أفضل و ضمان نجاح الحزب في حشد الدعم لمرشحه.

ذات المتحدث قال أن الحل يكمن في هيئة جديدة أكثر عددا و تمثيلا و هي التي ستكون مؤشرا إيجابيا يمنح قواعد الحزب شعورا بوحدة الصف ،و القابلية لكسب كل الرهانات الحالية و بالتالي فوز مرشح جبهة التحرير الوطني بأريحية كبيرة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك