هكذا تمت محاولة إجهاض الحراك عبر الجامعة

المنسق الوطني لنقابة “الكناس” عبدالحفيظ ميلاط في منتدى الوسط :

  • عهدة بن صالح تبقى مفتوحة حتى انتخاب رئيس جديد

  • بوتفليقة تعمد ترك ألغام قانونية خلفه

اعتبر ميلاط عبد الحفيظ المنسق الوطني لنقابة أساتذة الجامعة ” لكناس” أن هذه الفترة يجب أن تنتهي بانتخاب رئيس للجمهورية ، حيث حسبه أن هذه المدة يقصد مدة الرئيس الحالي بن صالح مادامت لم تنتهي بانتخاب رئيس للجمهورية فالفترة تبقى مفتوحة حتى انتخاب رئيس للجمهورية .
وقال ميلاط عبد الحفيظ المنسق الوطني لنقابة الأساتذة “لكناس ” في منتدى “الوسط “أن الفراغ الدستوري يؤدي إلى سقوط كل مؤسسات الدولة ، ونحن نبحث عن كيفية إيجاد حلول للانتقال السلس الديمقراطي .
و أضاف المتحدث بعد فصل قرار قضائي لصالحه فيما يخص الكناس و أصبح هو المنسق الشرعي الوحيد لهذا التنظيم وخلال عرضه لخارطة طريق الحوار و إيجاد حل سياسي للأزمة الجزائرية ، قال أنه ” للأسف الشديد أن رئيس الجمهورية السابق تعمد وضعنا في مأزق ، بوتفليقة كان يتعمد أن لا يغادر حتى يضعنا في أزمة ، وفعلا وضعنا في أزمة وذهب ، لذلك يجب أن نفكر كيف نخرج من هذه الأزمة .
وقال أنه يجب تدعيم التصور الذي لا يؤدي الى سقوط المؤسسات الدستورية ، و أن حسبه ما يتم تداوله عن نهاية الفترة في 9جويلية أمر غير صحيح ، لأن ذلك سيدخلنا في الفوضى ، معقبا أنهم يثمنون الأشياء التي تنقذ الدولة ، أما هاته القراءة التي تخص 9جويلية على أساس نهاية الفترة و العهدة ، فمعناه سقوط المؤسسات الدستورية ، مضيفا أنه يجب دعم الموقف الذي يحافظ على الدولة و أن نفرق بين الدولة و النظام .
وقال المنسق ميلاط عبد الحفيظ أنهم ضد الفساد و ضد النظام الفاسد ، معقبا أن بوتفليقة فعلها متعمدا أن لا يغادر السلطة حتى يضعنا البلاد في أزمة دستورية ، حيث كان باستطاعته المغادرة قبل شهرين أو إعطاء الوقت الكافي .
وبخصوص احتجاجات الطلبة ووجود أطراف ونواة داخل الجامعة تعمل على الإستغلال السياسوي و تأليبها من خلال شعارات شاذة ضد الجيش ،قال ميلاط نحن نحن نحترم كل الآراء وكل المواقف ، ومنذ البداية حذرنا من إستغلال الجامعة ، حيث حسبه أن هناك بعض الأطراف كانت تدعو إلى تجميد الجامعة ، ولاحظنا للأسف الشديد الوزير السابق بعدما تدخلت معه قوي غير دستورية و أجبروه كي يقدم العطلة إجبارية لإفشال الحراك ، و يضيف ” القوى غير الدستورية أتصلبوا به لكي يخرج الطالب من الحراك بإعلان عطلة مقدمة ، وذلك عندما قام بتقديم العطلة الربيعية ، حيث كان الغرض منه إخراج الجامعة من الحراك ، فكنا ننادي بمساهمة ايجابية .
وفي رده على سؤال آخر ، شجع المتحدث فكرة استبدال اللغة الإنجليزية باللغة الفرنسية ، كون اللغة الإنجليزية لغة عالمية ، أما الفرنسية فلا نستعملها إلا في فرنسا و بلجيكا وتونس و الجزائر .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك