هيئة بوشارب تتجاهل دعوة تفعيل المادة 102 من الدستور

فضلت الصمت و عدم الخوض في الملف

قررت هيئة التنسيق الحالية في جبهة التحرير الوطني عدم التفاعل مع دعوة قائد الأركان حول تفعيل المادة 102 من الدستور على عكس ما فعلته أحزاب أخرى كانت بالأمس القريب محسوبة على الموالاة لكنها آثرت مغادرة السفينة متحججة أن تفعيل هذه المادة يمكن أن يشكل أساسا لحل الإشكال القائم و تجنب السقوط في فخ الفراغ المؤسساتي.

و حسب تقارير أوردتها مناب إعلامية مساء أمس فهيئة بوشارب تركز على تنصيب خلايا على مستوى القسمات و المحافظات

تحت مبرر إعادة رص الصفوف و استيعاب المناضلين الذين تم تهميشهم في وقت سابق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك