وزارة البيئة تؤكد على ضرورة التقيد بالتدابير اللازمة خلال عيد الأضحى

دعت وزارة البيئة الجزائرية في بيان لها اليوم الخميس إلى ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة خلال عيد الأضحى للوقاية والحفاظ على سلامة المواطن والبيئة

و أوضح البيان أن المواطنين ملزمون بأخذ كافة الإجراءات الازمة لتفادي خطر الإصابة بالأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان في أسواق الماشية، والمزارع وتجمعات الحيوانات خصوصا مع ارتفاع درجة الحرارة نظرا لكونها مساحات سهلة تساهم في نقل العديد من الأمراض من الحيوان إلى الإنسان عبر الاحتكاك المباشر بالأضاحي المصابة أو عن طريق العوامل الحية الناقلة للأمراض مثل الحشرات والقراد…الخ،

من ناحية أخرى دعت وزارة البيئة إلى ضرورة التوجه إلى المذابح المعتمدة والخاضعة للإشراف البيطري لضمان فحص الحيوان قبل وبعد الذبح وصلاحيتها للاستهلاك البشري، وعدم استخدام الجزارين المتجولين الذين يجهلون أسس السلامة العامة والنظافة، مع تفادي الذبح بطرق عشوائية في الشوارع وأمام المنازل والعمارات والأماكن العامة وهو ما يؤدي إلى تلوث المحيط وتلوث اللحوم جراء الغبار والأتربة ونواقل الأمراض مما يشكل بيئة خصبة لنحو 300 مرض تنتشر عدواها طوال العام.

من جانب آخر شددت الوزارة على ضرورة التخلص من بقايا الأضاحي ومخلفات الذبح بطريقة صحية عبر وضعها في أكياس مغلقة (الجلود، الأحشاء، الفضلات…الخ)، قبل وضعها في القمامات المخصصة، لأنها تتضمن مواد عضوية، تشكل خطرا على صحة المواطنين، مع ضرورة احترام توقيت مرور شاحنات جمع النفايات خلال أيام العيد.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك