وزير الفلاحة يؤكد على ضرورة ترقية السياحة الريفية

في إطار تعزيز العمل الحكومي المشترك، ترأس مساء أمس ، وزير السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي محمد علي بوغازي بمعية وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني، بمقر وزارة الفلاحة والتنمية الريفية جلسة عمل مشتركة جمعت إطارات القطاعين بغرض إيجاد الآليات الكفيلة لترقية العمل القطاعي المشترك بما يخدم مصلحة القطاعين والدفع بها.
وخلال اللقاء اكد وزير السياحة أن قطاعي الفلاحة والسياحة قطاعين حيويين بالدرجة الأولى وأنهما مطالبان بنتائج ملموسة لتحقيق تحدي التنمية الذي تعول عليه الدولة باستحداث مناصب الشغل ، وخلق الثروة خارج المحروقات كما أشار أن هذا اللقاء هو اللبنة الأساسية لتحقيق شراكة حقيقية بين القطاعين.
وفي هذا الصدد، أشار بوغازي أن الشراكة بين القطاعين تحكمها الاتفاقية الاطار التي أبرمت سنة 2018 والتي يعمل إطارات القطاعين على تحيينها بما يستجيب للمستجدات التي فرضها الميدان،خصوصا ما تعلق بالعقار السياحي، وتطوير السياحة الفلاحية وترقية العمل العائلي في الوسط الريفي، ووضع برامج مشتركة لبناء قدرات المرأة الريفية .
من جهته أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية على أهمية العمل الميداني للوقوف على أهم المعوقات والعراقيل وضرورة تكاتف الجهود لترقية السياحة الريفية والدفع بالاستثمارات التي تثمن الوسط الريفي وتعطيه قيمة مضافة، وكذا السعي سويا لترقية السياحة الريفية التي تعتبر من أهم الأنماط التي بأمكان الجزائر تطويرها لتحقيق التنمية المحلية.
وقد اتفق الطرفان على المضي معا لتوفير كل الظروف التي تدفع بالتعاون بين القطاعين إلى مستوى يسمح بتذليل الصعوبات.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك