يجب أن يركز الحوار على التحضير للرئاسيات

جمعة العلماء المسلمين تشدد:

شددت جمعية العلماء المسلمين على أن تكون المهمة الأساسية للحوار هي التحضير للانتخابات رئاسية بضمانات عالية حماية لمصلحة البلاد، و استجابة لمطالب الحراك الشعبي المنتقص منذ 22 فيفري.

أعلنت جمعية العلماء المسلمين من خلال بيان لها استعدادها للمشاركة في الحوار بشرط ” توفير الشروط الازمة لإنجاحه والمتمثلة في اللجنة المشرفة عليه و كفاءتها و خبرتها و مصداقيتها، أن تكون المهمة الأساسية للحوار هي التحضير للانتخابات رئاسية بضمانات عالية، حماية لمصلحة البلاد، و استجابة لمطالب الحراك الشعبي المنتقص منذ 22 فيفري، تصفية الأجواء بمقدمات تطمئن الشعب و الشركاء السياسية و الاجتماعيين بإجراءات تهدئة تفضي إلى قدر من المصداقية تساعد على الخروج من الازمة .

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك